أحدث الأخباررئيسيةشؤون فلسطينية

شهيد برصاص الاحتلال في نابلس

إذاعة صوت الشعب

استشهد الشاب أمير أحمد خليفة (24 عامًا) من مخيم العين فجر اليوم الخميس، برصاص قوات الاحتلال في منطقة زواتا غرب نابلس في الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية بأن الشاب وصل إلى مستشفى رفيديا في نابلس مصاب بجراح خطيرة في الرأس، عقب اقتحام قوات الاحتلال لمنطقة زواتا، وذلك قبل أن يعلن عن استشهاده.

واقتحمت قوات الاحتلال مدينة نابلس من عدة محاور، حيث تعرضت إلى إطلاق نار واستهداف بعبوات متفجرة، واشتبكت مع مجموعة من المسلحين عند منطقة زواتا، خلالها أصيب خليفة بجراح وصفت بالحرجة بالرأس أستشهد لاحقا.

وطاردت قوات الاحتلال منذ أكثر من عامين أمير خليفة، الذي ينسب له التخطيط والمشاركة في عدة عمليات مسلحة نفذت ضد قوات الاحتلال والمستوطنين في منطقة نابلس.

ونعت مكبرات الصوت في مساجد مدينة نابلس، الشهيد أحمد خليفة، الذي استشهد في ساعات فجر اليوم.

وقال شقيق الشهيد أمير خليفة، إن “ما جرى فجر اليوم كان كمين نفذته قوات الاحتلال، حيث قامت باستدراج الشهيد خارج المخيم ومن ثم اغتياله”.

وصرح بأن شقيقه الشهيد أمير “كان ملاحقا من قبل الاحتلال منذ عامين، وجرى العديد من محاولات اغتياله من قبل القوات الخاصة الصهيونية”.

وباستشهاد أمير خليفة عدد الشهداء الفلسطينيين منذ بداية العام الحالي إلى 219 شهيدا، من الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة والداخل الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى