صحة

هل فصل العفن عن الخبز يقضي على الفطريات؟

إذاعة صوت الشعب

كشف خبير الكيمياء الروسي أليكسي إيسايف بمركز تقييم جودة الحبوب، أن تعفن الخبز والمعجنات سببه تلوث سطحها بفطريات العفن.

وأوضح أن بوغ العفن يعيش في الهواء، لذلك هناك العديد من الاحتمالات للإصابة بالعدوى مثل إخراج الخبز للتو من الفرن أو أثناء التعبئة أو النقل.

وبيّن أن الجميع يعلم أن بعض أنواع العفن مخصصة لمنتجات معينة مثل الجبن وهذه لا تشكل أي خطورة على الصحة. أما العفن على المواد الفاسدة فمختلف.

وتابع الخبير «يمكن العثور على العفن والبوغ في أي حجرة، ولكن غالبا ما يكتشف في مكان تخزين الخبز. ويعتقد أن الظروف المثالية لانتشار العفن هي 20 درجة مئوية والرطوبة النسبية.

أي في مثل هذه الظروف الملائمة تتكاثر على الخبز المتعفن الفطريات المجهرية التي تصنع وتراكم السموم الفطرية، لذلك لا ينصح أبدا بتناول الخبز المصاب بالعفن.

وأكد إيسايف ان «فصل مكان العفن لا يقضي عليه. لأن هذه الكائنات الحية الدقيقة موجودة في شكل فطريات (خيوط طويلة غير مرئية للعين المجردة يمكنها اختراق المنتج بعمق كبير).

كما أن تسخين الخبز بتعريضه إلى حرارة شديدة لا يقضي عليها لأن التاثير سيكون على السطح فقط أما الفطريات التي في الداخل فستبقى».

ونصح الكيميائي الروسي بالتخلص من الخبز المتعفن فورا. مشددا «لمنع تعفن الخبز يجب شراء كمية الخبز اللازمة فقط، لأنه يتعفن ليس فقط بسبب سوء ظروف التخزين، بل لأنه مصنوع من دقيق مصاب بفطريات العفن.

كذلك من الأفضل عدم تخزين الخبز في أكياس النايلون، لأنه بسبب التبخر تزداد الرطوبة ما يساهم في ظهور العفن. لذلك يفضل تخزين الخبز والمعجنات في أوان خشبية أو معدنية مطلية بالمينا وغسلها مرة في الأسبوع بالماء الساخن والصابون وصودا الخبز ومن ثم تجفيفها جيدا.

ويجب عدم تخزين الخبز ساخنا، وانتظاره الى أن يكون بدرجة حرارة أقل من درجة حرارة الغرفة». كما لا ينصح بتناول المتعفن منه لأنه يمكن أن يسبب قصور الكبد أو الكلى أو حتى الموت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى