أحدث الأخباررئيسية 1شؤون فلسطينية

وفدٌ قياديٌّ من الجبهة الشعبيّة يلتقي قيادةَ حزب التجمّع المصري

إذاعة صوت الشعب 

التقى وفدٌ قياديٌّ من الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين، اليوم الإثنين، قيادةَ حزب التجمّع المصري، حيث ضمّ وفدُ الجبهة الشعبيّة نائب الأمين العام للجبهة الرفيق جميل مزهر، وعضو المكتب السياسي للجبهة كايد الغول، وعضوي اللجنة المركزيّة ماهر مزهر وأحمد خريس.

وكان في استقبال وفد الجبهة الشعبيّة من حزب التجمّع رئيسُ الحزب الرفيق سيد عبد العال، والأمينُ العام الرفيق محمد سعيد، والرفيق عاطف المغاوري نائب رئيس الحزب، وعماد فؤاد مساعد رئيس الحزب.

وخلال اللقاء، قدّم الرفيق نائب الأمين العام ووفد الجبهة الشعبيّة استعراضًا لنتائج المؤتمر الوطني الثامن للجبهة، وللوضع الفلسطيني الراهن وما تتعرّض له القضيّةُ الفلسطينيّةُ من مخاطرَ ومؤامراتٍ تتجسّد بمشاريعَ تصفويّةٍ؛ سواء عبر ما يسمى “صفقة القرن” وغيرها، أو بسياساتٍ ميدانيّةٍ متسارعةٍ من حكومة اليمين الفاشيّة العنصريّة تعمل على حسم الصراع مع الفلسطينيين وفق الرؤية الصهيونيّة التي تنكر أي حقوقٍ سياسيّةٍ أو تاريخيّةٍ للشعب الفلسطيني في أرضه فلسطين.

وقدّم الوفدُ رؤيةَ الجبهة لكيفية التصدي لهذه المخطّطات ولإدارة الصراع مع الاحتلال، ومتطلّبات النجاح في ذلك، وفي مقدّمتها إنهاءُ الانقسام وبناء الاستراتيجيّة الوطنيّة الموحّدة، ووحدة المؤسّسات الوطنيّة وفي القلب منها منظّمةُ التحرير الفلسطينيّة.

كما جرى استعراض جهود الجبهة ومواقفها على مدار جلسات الحوار الوطني التي كان آخر حلقاتها في الجزائر، وما تبذله الآن من جهودٍ لتشكيل ائتلافٍ وطني يضم التيارات الوطنيّة والمجتمعيّة بعيدًا عن قوى الانقسام من أجل فرض الإرادة الشعبيّة لإنهائه، ومقاومة سياسات الحكومة الصهيونيّة الفاشيّة وإجراءتها.

كما عبّر وفدُ الجبهة عن تقديره لمواقف الشعب المصري الشقيق من نضال الشعب الفلسطيني وحقوقه، ومن مقاومته الصلبة لكل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، داعيًا إلى تعميم تجربته بهذا الخصوص، وتشكيل جبهةٍ مقاومةٍ للتطبيع على الصعيد العربي.

وجرى خلال اللقاء أيضًا، استعراض التجربة التنظيميّة لحزب التجمّع ومواقفه من القضايا الوطنيّة والديمقراطيّة المصريّة، ومن القضيّة الفلسطينيّة وحقوق الشعب الفلسطيني.

وأكّد حزبُ التجمّع على مواقفه المبدئيّة بدعم نضال الشعب الفلسطيني، وحرصه على وحدة الشعب الفلسطيني باعتباره ضرورةً لا غنى عنها لتحقيق أهدافه الوطنيّة، فيما أكّد على موقفه الثابت المنسجم مع موقف الشعب المصري برفض التطبيع مع الكيان الصهيوني ومقاومته.

وفي ختام اللقاء، اتّفق الطرفان على استمرار التواصل والتفاعل بشأن مستجدّات القضيّة الفلسطينيّة وفي القضايا العربيّة.

ويأتي هذا اللقاءُ في سياق الحوارات البنّاءة التي يجريها الوفدُ القيادي للجبهة الشعبيّة برئاسة نائب الأمين العام للجبهة الرفيق جميل مزهر مع الأحزاب التقدميّة والوطنيّة المصريّة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى