أحدث الأخباررئيسيةشؤون فلسطينية

الشعبية: الضربات في عمق الكيان ليست إلا نذر يسير مما أعدّته المقاومة

إذاعة صوت الشعب

قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، مساء اليوم الجمعة، إنّ الضربات التي طالت عمق الكيان الصهيوني ، ليست إلا نذر يسير مما أعدته المقاومة لهذه المواجهة التي تخوضها دفاعًا عن شعبنا في كل مناطق تواجده.

وأضافت، في تصريح صحفي: ليس أمام هذا العدو حلًا إلا وقف حملته العدوانية على غزة، ومقاومة شعبنا الموحدة ستستمر وتتسع وتتصاعد في كل الساحات.

وتابعت: “صحيح أنّ العدو هو من بدأ هذه الحملة العدوانية الإجرامية على قطاع غزة، لكن قوى المقاومة أعدت طويلاً لمواجهتها، وهي على أتم الاستعداد لمواجهة طويلة تتعمد فيها وحدة وتكامل قوى المقاومة ونضال الجماهير الفلسطينية والعربية في كل الساحات”.

وأكدت أنّ “أبطال سرايا القدس وقادتها، وكل أبطال المقاومة بكافة تشكيلاتها، هم لحمنا ودمنا وعظمنا، لا نتحدث عن شراكة أو تنسيق بين قوى المقاومة فحسب ولكن عن دماء كل أبطال المقاومة التي امتزجت في ساحات المواجهة ضد العدو الصهيوني”.

وختمت بالقول: “قوى المقاومة مجتمعة لم ولن تفرط بدم إنسان فلسطيني واحد، وسيعلم العدو ما الذي تعنيه وحدتها في كل ساحات المواجهة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى