أحدث الأخباررئيسيةشؤون فلسطينية

الرئيس عباس يدعو إلى حوار وطني عاجل ويوجه رسالة للاحتلال الصهيوني

إذاعة صوت الشعب

دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء اليوم السبت، بمناسبة إحياء الذكرى الـ 58 لانطلاقة حركة فتح، إلى حوار وطني فلسطيني سياسي شامل في القريب العاجل.

وقال عباس في رسالة وججها للاحتلال الصهيوني، “كلما زاد طغيانكم؛ كلما ازداد شعبنا قوة وعزيمة وإصرارًا في مواجهة عدوانكم وإرهابكم، وفي التمسك بأرضه وحقوقه الوطنية المشروعة، وكل محاولاتكم البائسة سنهزمها بالحقيقة التي ننتمي إليها، فحقنا في أرض فلسطين ومقدساتها ثابت، لا يقبل التأويل، وشعبنا الفلسطيني مستمرٌ في صناعة الحياة والحضارة على هذه الأرض، فخورا بتراثه وحضارته وثقافته وموروثه الإنساني جيلا بعد جيل”.

وأضاف أن “مخططات الحكومة الصهيونية ستفشل حتمًا بثباتنا على أرضنا، وكما أسقطنا صفقة القرن، سنسقط مؤامرات الاحتلال الاستعماري، بوحدتنا، وبتمسكنا بثوابتنا الوطنية، وبمقاومتنا الشعبية السلمية”.

وحذر من أن استمرار العدوان على أبناء شعبنا، لن يحقق الامن والسلام لأحد، مؤكدا أن “السلام والأمن له طريق واحد هو أن يحصل شعبنا على حقوقه، وأن يجسد دولته الحرة المستقلة كاملة السيادة على أرضه، بعاصمتها الأبدية القدس الشرقية”.

وتابع: “سنبقى متمسكين بحقوقنا التاريخية والقانونية في أرضنا ومقدساتنا وممتلكاتنا، التي اقتلعنا منها بفعل الطغيان والإرهاب الإسرائيلي، والذي يعمل فوق ذلك على محاولة تزييف الحقائق لتسنى له مصادرة المستقبل بالاتكاء على تزييف التاريخ”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى