أحدث الأخباررئيسية 1شؤون فلسطينية

“هيئة الأسرى”: أسيران من جنين وغزة يعانيان أوضاعًا صحية صعبة

إذاعة صوت الشعب

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، بأن الأسيران محمد السعيد ويوسف مقداد، يعانيان أوضاعًا صحية صعبة في سجون الاحتلال الصهيوني، وذلك بعد زيارة محامي الهيئة زكريا شلودي للأسرى، للاطمئنان عليهم ونقل تفاصيل وضعهم الصحي.  

وقالت الهيئة: “إن سلطات الاحتلال نقلت الأسير محمد السعيد من جنين وهو بأوضاع صحية خطيرة إلى مستشفى تل هشومير، نتيجة للحروق الشديدة التي أُصيب بها خلال عملية اعتقاله، وخضع لعمليات جراحية خلال الفترة الماضية، ومكث الأسير بمستشفى تل هشومير لمدة شهر ونصف وبعد ذلك تم نقله الى مستشفى الرملة، حيث أصيب الأسير بحروق شديدة بمعظم أنحاء جسده وخاصة في منطقة الوجه واليد الشمال، والتي أصبح من الصعب التحكم بها لأنها أصيبت بحروق شديدة ولا تفتح بشكل كامل”.

وأوضحت أنه تم تم منح الأسير كريمات لمدة أسبوع للتخفيف من آلام الحروق والمساعدة على التئام الجروح، ثم قام طبيب الجلد بإيقافها، حيث سيتم وضع ألواح من السيلكون لأماكن الحروق، لأنها أفضل من الكريمات. 

وأضافت: “تم نقل الأسير يوسف مقداد من مدينة غزة بتاريخ 02/12/2022 إلى مستشفى سوروكا، بعد أن فقد الوعي أثناء تواجده في سجن نفحة، حيث خضع لعملية فتح شرايين، ثم لعملية قسطرة، بعد أن تبين أنه يعاني من انسداد كبير في 3 شرايين بالقلب، مكث بعدها الأسير أسبوع في مستشفى سوروكا، بعد ذلك تم نقله الى مستشفى الرملة لاستكمال العلاج، وعلى الاغلب ان يبقى عدة أشهر قبل ان يتم اعادته الى السجن، ويعاني مقداد حاليا من دوخة بشكل مستمر، كما أنه لا يستطيع مضغ الطعام، ويتناول أكثر من 10 أنواع أدوية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى