أحدث الأخباررئيسيةشؤون فلسطينية

نائب الأمين العام للشعبيّة يعزي عائلة الرفيق الشهيد “عمر مناع”

إذاعة صوت الشعب

هاتف نائب الأمين العام للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين الرفيق جميل مزهر “أبو وديع” اليوم الأربعاء، عائلة الرفيق المقاتل الشهيد عُمر منّاع في مُخيّم الدهيشة للاجئين الفلسطينيين، مقدمًا التعازي باسمه وباسم الأمين العام الرفيق القائد أحمد سعدات وجميع كوادر وكادرات الجبهة في رحيل هذا المقاتل الشرس، مُعبرًا عن فخره واعتزازه ببسالة وشجاعة الشهيد الذي قاتل العدو من نقطة صفر.

وأكَّد الرفيق نائب الأمين العام خلال حديثه مع والد ووالدة الشهيد منّاع، أنّ دماء فلذة كبدهم ستُنير طريق الكفاح والحريّة لأبناء شعبنا في كل مكان، لا سيما وأنّه كان من أبرز مقاتلي مُخيّم الدهيشة الذين تصدّوا على الدوام لبلطجة الاحتلال وقواته الخاصّة بحق مُخيّم الثوار في بيت لحم.

ولفت الرفيق جميل مزهر، إلى أنّ الشعبيّة وهي على أعتاب احياء ذكرى انطلاقتها الـ55، ستظّل كما عرفها شعبنا منذ انطلاقها من رحم شعبنا المقاوم، عصيةً على الانكسار والخضوع، وحافظةً لوصايا وإرث الشهداء.

كما وهاتف الرفيق مزهر والد الجريح محمد شمروخ، متمنيًا له وافر الصحّة والعافية وأن يعود سريعًا إلى صفوف أبناء شعبنا الذي يتعرّض لهجمةٍ شرسة من العدو الصهيوني.

وأشار الرفيق مزهر إلى أنّ التحريض والتهديد والملاحقة الصهيونيّة المستمرة لمناضلي ومثقفّي أبناء شعبنا لن تكسر إرادة هذا الشعب العظيم الذي يعطي العالم كل يوم دروسًا في الصبر والشجاعة والمقاومة من أجل انتزاع حقوقه المشروعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى