أحدث الأخباررئيسيةرئيسية 1شؤون فلسطينية

لجنة المتابعة تستنكر تصريحات وينسلاند وتطالب بإيقاف سلوكياته الانتهازية

إذاعة صوت الشعب

استنكرت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والاسلامية تصريحات تور وبنسلاند ممثل الأمين العام للامم المتحدة في الأرض الفلسطينية والتى أطلقها في إحاطته لمجلس الأمن الدولى في 15 من سبتمبر/أيلول الحالي حول الوضع في الشرق الاوسط.

واعتبرت اللجنة أن هذه المواقف التي ساوى فيها وبنسلاند بين العدوان الصهيوني المتواصل علي الشعب الفلسطيني الأعزل وبين مواجهة شعبنا الشعبية لهذا الاحتلال والعدوان واعتبرها جميعها تصعيدًا لما أسماه تصاعد العنف دون إشارة إلى أن العنف والعدوان هو سياسة “إسرائيلة” متواصلة ومستمرة ضد الشعب الفلسطيني والأرض الفلسطينية أدت الى استشهاد 150 مواطنًا فلسطينيًا منهم 100 استشهدوا علي حواجز الإعدام والموت في الضفة الفلسطنية.

وحذرت لجنة المتابعة من استمرار وبنسلاند في مثل هذة المواقف والتى كررها اكثر من مره وهي تجاوز خطير لوظيفته كممثل للامين العام للأمم المتحدة وبالتالي مهمته الاساسية هي الدفاع عن قرارات الامم المتحدة وقوانينها ولوائحها وقراراتها والتى تعرف بشكل واضح حقيقة ما يجري علي الارض الفلسطينية من عدوان الاحتلال علي ارض وشعب دولة فلسطين العضو في الامم المتحدة والتى يجب علي الامم المتحدة حمايتها ومساعدتها علي التخلص من الاحتلال والاستيطان وجدار الفصل العنصري، والتى جميعها تتناقض مع ميثاق الامم المتحدة وقراراتها التي يجب علي وبنسلاند احترامها والعمل علي تطبيقها.

وطالبت لجنة المتابعة الامين العام للامم المتحدة بالزام تور وبنسلاند بالتوقف عن هذه السلوكيات الانتهازية التى يسعي من ورائها الي عدم ازعاج الاحتلال وحلفائه والتى لا تتوافق مع مكانة الامم المتحدة كهيئة دولية مستقلة والا فانه سيضع نفسه في موقف عداء مع الشعب الفلسطيني وقواه ومؤسساته مما سيؤدي الى انهاء وجوده الفعلي في الارض الفلسطينية. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى