أحدث الأخبارشؤون عربية ودولية

الصين تبدأ أكبر تدريبات عسكرية حول تايوان والأخيرة تستعد للحرب

إذاعة صوت الشعب

أعلن التلفزيون الحكومي الصيني اليوم الخميس أن قوات الجيش بدأت فعليًا بتدريبات عسكرية حول تايوان كإجراء أولي ردًا على زيارة رئيس مجلس النواب الأمريكية نانسي بيلوسي لتايوان رغم التهديدات الصينية.

وأعلنت القناة التلفزيونية الصينية الحكومية (سي سي تي في) بدء أكبر تدريبات على الإطلاق تنظمها بكين في محيط الجزيرة التي تطالب بها، وقالت القناة في رسالة نُشرت على شبكة ويبو للتواصل الاجتماعي “التدريبات بدأت”.

وأفادت وكالة الصحافة الفرنسية أنه تم رصد مقذوفات أطلقها الجيش الصيني باتجاه مضيق تايوان.

وفور بدء المناورات، أكد الجيش التايواني أنه “يستعد للحرب من دون السعي إلى الحرب”، فيما قالت وزارة الدفاع التايوانية في بيان إن “وزارة الدفاع الوطني تؤكد أنها ستلتزم مبدأ الاستعداد للحرب من دون السعي للحرب”.

واستغرقت زيارة نانسي بيلوسي إلى هذه المنطقة التي تطالب بها الصين، أقل من 24 ساعة لكنها أثارت غضب بكين لأنها أعلى مسؤول أميركي منتخب يزور تايبيه منذ 25 عامًا.

وأكدت بيلوسي بحزم أن الولايات المتحدة لن تتخلى عن الجزيرة التي يحكمها نظام ديموقراطي وتعيش تحت التهديد الدائم لغزو من قبل الجيش الصيني، ورد وزير الخارجية الصيني وانغ يي قائلا إن “الذين يسيئون للصين سيعاقبون حتما”.

وفي وقت سابق، أعلنت بكين أنها ستجري -ردا على هذه الزيارة- مناورات عسكرية كبيرة اعتبارا من ظهر الخميس في عدد من المناطق حول تايوان عند طرق التجارة المزدحمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى