أحدث الأخباررئيسية 1شؤون فلسطينية

الاحتلال يهدم منزلي منفذي عملية “أرئيل” في سلفيت

إذاعة صوت الشعب

فجرت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الثلاثاء منزل الأسير يحيى مرعي من قراوة بني حسان قضاء سلفيت.

وأظهرت مشاهد مصورة التقطتها عدسات النشطاء لحظة تفجير المنزل في ساعات الصباح الأولى بعد تفخيخه، وتسويته بالأرض.

وفي وقت سابق من ساعات الليل هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، منزل الأسير يوسف عاصي، من بلدة قراوة بني حسان بمحافظة سلفيت شمال الضفة الغربية.

ويتهم الاحتلال الأسيرين مرعي وعاصي بالوقوف وراء تنفيذ عملية مقتل حارس مستوطنة “أرئيل” المقامة على أراضي المواطنين في بلدات وقرى سلفيت، وذلك في الثلاثين من إبريل/نيسان الجاري.

ولاحقًا اعتقلت قوات خاصة إسرائيلية الشابين وعددًا من أقاربهم، كما عمدت إلى أخذ قياسات منزليهما.

وأفادت مصادر محلية بإصابة 4 شبان بالرصاص المطاطي خلال المواجهات العنيفة التي اندلعت عقب اقتحام البلدة.

وكانت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، أعلنت مسؤوليتها عن عملية “أرئيل” البطولية، وأن الشابين عاصي ومرعي من أفرادها بالضفة، ما اعتبر بمثابة تدشين مرحلة جديدة من مقاومة الاحتلال في الضفة الغربية.

وذكرت “كتائب القسام” أن عملية سلفيت “تأتي ضمن سلسلة من عمليات الرد على تدنيس الأقصى والعدوان عليه، ولن تكون الأخيرة”، واصفة إياها بأنها “عملية نوعية أربكت منظومات العدو”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى