أحدث الأخباررئيسية 1شؤون فلسطينية

نائب الأمين العام للجبهة الشعبيّة يهاتف والدي الشهيدين “عزيزي” و”صبح”

معزيًا باستشهادهما

إذاعة صوت الشعب

هاتف نائب الأمين العام للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين الرفيق القائد جميل مزهر “أبو وديع”، يوم أمس الأحد، والدي الشهيدين محمد بشار عزيزي وعبد الرحمن جمال صبح من مدينة نابلس، معزيًا باستشهادهما على ثرى نابلس الصمود والمقاومة. 

وأكد النائب مزهر خلال اتصالٍ هاتفي، على أنّ جرائم الاحتلال الصهيوني بحق أبناء شعبنا لن تمر دون حساب، وأنّ كل هذه الجرائم لن تزيد شعبنا وقواه المقاومة على امتداد الأرض الفلسطينيّة إلّا قوّةً وعنفوان حتى دحر الاحتلال عن كل شبرٍ من أرضنا.

وأشاد نائب الأمين العام ببسالة المقاومين في نابلس وجنين وفي كل مخيمات وقرى ومدن ضفتنا المحتلة، مُؤكدًا أنّهم سبقونا إلى الشهادة إلى جانب ثلّةٍ من المقاومين الأبطال، ودمائهم هي محط فخر وعزّة وكرامة لفلسطين والأمّة جمعاء.

وعاهد الرفيق أبو وديع أهالي الشهداء بصون دمائهم والمضي قدمًا في حمل الأمانة على خطى الشهداء حتى التحرير والعودة وزوال العدو الصهيوني.

وأثنى أهالي الشهداء على اتصال الرفيق النائب جميل مزهر، مُؤكدين على أنّ الرفاق في الجبهة الشعبيّة هم رفاق السلاح والنضال والمقاومة على درب الحرية والاستقلال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى