أحدث الأخباررئيسية 1شؤون فلسطينية

“الشاعر” يُصرح بتفاصيل محاولة اغتياله في نابلس

أُُصيب بـ7 رصاصات

إذاعة صوت الشعب

صرح الدكتور ناصر الدين الشاعر نائب رئيس الوزراء الأسبق، بتفاصيل محاولة الاغتيال التي تعرض لها من قبل مسلحين، خلال تواجده في كفر قليل قضاء نابلس يوم أمس الجمعة، موضحاً أنه كان ضمن جاهة لخطوبة أحد الأسرى المحررين من سجون الاحتلال، وعند مغادرته بسيارته اعترضتهم سيارة أخرى نزل منها مسلح وحاول أن يفتح باب السيارة التي كان يقودها الشاعر. 

وقال الشاعر إنه حاول أن يبتعد بسيارته، إلا أن المسلح لاحقه واقترب من السيارة وأدخل يده من نافذتها، وأطلق الرصاص على ركبتيه دون توقف، حيث أن قرابة الـ 20 رصاصة أطلقها المسلح على جسده وتجاه سيارته، ونقل بعد ذلك الى مستشفى رفيديا ثم حول الى مستشفى النجاح.
 

ودعا لعدم الصمت عن هذه الجريمة، وألا يفلت المعتدون لجنب وقوع ضحية أخرى في الأيام القادمة، منوهاً: “الصمت عن الفلتان، وتكرار هذه الأحداث يدفعنا إلى الكارثة، إذا لم يتم معاقبة الجناة في أي موقع كانوا”، كم وحذر من تعرض الشباب لغسيل دماغ، واستهداف النسيج الوطني الفلسطيني من خلال الفلتان الأمني.

وشدد الشاعر على ضرورة محاسبة كل من يخرج عن الصف الوطني، ويمارس الفلتان ورفع الغطاء عنه، واصفهم بالخفافيش الذين يعملون على إشغال الفلسطينيين في مشاكل عائلية وخلافات على أراضٍ وغير ذلك.

ولفت إلى أنه كان يقرأ عن الشهيد ناجي العلي الذي اغتلاه الاحتلال، ولم يكن يعلم بأن سيصاب ويتعرض للرصاص، منبهاً إلى أن الوحدة الوطنية والقضية الفلسطينية هي المستهدفة، حيث طالب بحماية النسيج الوطني والتفرغ للتصدي للاحتلال والاستيطان.

بدوره أوضح الطبيب المعالج للدكتور الشاعر، أنه أصيب بـ7 رصاصات في قدميه جرى استخراج 6 منها وبقيت واحدة في جسده، مشيراً إلى أنه أجرى عدة عمليات جراحية، حيث أصيب بخمس رصاصات في الطرف الأيسر ورصاصتين في الطرف الأيمن، ويعاني من تهتك كبير في عظمة الفخذ الأيمن، وتم تثبيت الساق لمنع الحركة، كما أنه يحتاج لرحلة علاج طويلة وعدة عمليات جراحية.

في حين أكد الشاعر أنه تلقى اتصالات من سفراء وقناصل وقيادات وطنية ومسؤولين، مُشدداً على أن دمه سيبقى وقوداً للوحدة الوطنية، وأنه لن يقبل بأي ردات فعل لها علاقة بالفلتان الأمني وأخذ الحق بالقوة. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى