أحدث الأخبارشؤون العدو

جيش الاحتلال يوصي بعدم اغتيال السنوار في الوقت الحالي

إذاعة صوت الشعب

زعمت تقارير إعلامية عبرية أن أن جيش الاحتلال أوصى المستوى السياسي بعدم اغتيال رئيس حركة حماس في غزة يحيى السنوار في الوقت الحالي، واختيار وقت مناسب لذلك، والاستمرار في سياسة التمايز بين الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، مساء السبت، إنه بالنسبة لكبار الضباط في جيش الاحتلال، فإن اغتيال القائد العام لذراع حماس العسكري محمد الضيف، يُعد ضربة أكبر لحماس، وسيؤثر بشكل كبير على عملها، كما حدث في عمليات اغتيال سابقة، مثل اغتيال القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا.

وأوردت الصحيفة عن مسؤولين أمنيين كبار، أن الجيش يوصي باغتيال قادة حماس وفي المكان والزمان المناسب لـ”إسرائيل”، وليس عندما يكون ذلك ممكنًا.

وكان إجماع إسرائيلي تشكل حول ضرورة اغتيال يحيى السنوار خاصة بعد العملية الأخيرة في مستوطنة إلعاد التي قتل فيها ثلاثة مستوطنين.

وفي رده على المطالبة باغتيال السنوار، هدد الناطق العسكري باسم كتائب عز الدين القسام أبو عبيدة، بأنه “إذا أقدمت إسرائيل على اغتيال يحيى السنوار أو أي أحد من قادة المقاومة، فإن ذلك سيكون إيذانًا بزلزال في المنطقة ورد غير مسبوق، وأن من يأخذ هذا القرار سيكون كتب فصلاً كارثياً في تاريخ إسرائيل وارتكب حماقةً سيدفع ثمنها غالياً بالدم والدمار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى