أحدث الأخبارشؤون فلسطينية

الأسيران “عواودة” و”ريان” يواصلان إضرابهما عن الطعام

إذاعة صوت الشعب

يواصل الأسيران خليل عواودة (40 عاما)، ورائد ريان (27 عاما)، إضرابهما عن الطعام؛ احتجاجا على استمرار اعتقالهما الإداري في سجون الاحتلال .

ونُقل الأسير “عواودة” المضرب منذ 61 يوماً، قبل أيام من زنازين العزل الانفرادي في سجن “عوفر”، إلى عيادة سجن “الرملة” بعد تدهور حالته الصحية.

ويعاني “عواودة” من آلام في الرأس والمفاصل، وصداع وهزال وإنهاك شديد، وعدم انتظام في نبضات القلب، ومجرى التنفس، وتقيؤ مستمر، وانخفاض حاد في الوزن، وفقد أكثر من 16 كغم من وزنه.

وترفض سلطات الاحتلال الاستجابة لطلب “عواودة” بإنهاء اعتقاله الإداري، في ظل تراجع وضعه الصحي بشكل ملحوظ.

والأسير “عواودة” من بلدة “إذنا” غرب الخليل، أبٌ لـ 4 طفلات، اعتقله الاحتلال في 27 كانون الأول/ديسمبر 2021، وحولته للاعتقال الإداري بدون أن يوجه له أي اتهام، واعتقل أكثر من مرة سابقا.

ويواصل الأسير “ريان” إضرابه عن الطعام لليوم الـ 27 على التوالي، احتجاجاً على تجديد اعتقاله الإداري للمرة الثانية.

واعتقل “ريان”، المحتجز حالياً في سجن “عوفر”، في 3 تشرين الثاني/ ديسمبر 2021، إثر مداهمة قوات الاحتلال منزله في قرية “بيت دقو” شمال القدس، وتم تحويله للاعتقال الإداري 6 أشهر

وبعد قرب انتهاء مدة الاعتقال لـ “ريان”، تم تجديده إداريا 4 أشهر إضافية، ليعلن بعدها إضرابه المفتوح عن الطعام.

وتعتقل سلطات الاحتلال 530 أسيرا إداريا، من بين 4450 أسيراً في سجونها، وفق مؤسسات معنية بشؤون الأسرى.

وخلال الربع الأول من العام الجاري، أصدرت سلطات الاحتلال ما يزيد عن 400 أمر إداري ما بين جديد ومتجدد، وسط توقعات بارتفاع أعداد الإداريين خلال الفترة القادمة نتيجة موجة التصعيد الأخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى