أحدث الأخباررئيسية 1شؤون فلسطينية

النخالة: التهديدات بوقف التسهيلات لغزة لن تجعلنا نصمت عما يجري في القدس

إذاعة صوت الشعب

صرح الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة بالقول إن “ما يجري في القدس من انتهاكات يعادله أرواحنا، وتهديدات العدو بوقف التسهيلات عن غزة لا تستطيع أن تجعلنا نصمت عما يجري في القدس والضفة”.

جاء ذلك في تصريح مقتضب للنخالة، اليوم الاثنين، إثر تكرر اعتداءات قوات الاحتلال  على المصلين في المسجد الأقصى.

وكانت قوات الاحتلال ومجموعة من المستوطنين اقتحمت، الأحد، باحات المسجد الأقصى ، واعتقلت عددًا من المرابطين بعد الاعتداء على الشبان والنساء المتواجدين في المكان.

وأصيب 17 فلسطينياً خلال المواجهات الدائرة في باب الأسباط بالقدس، وأفرغت قوات الاحتلال الساحة الأمامية للمصلى القبلي، ودفعت المصلين باتجاه صحن قبة الصخرة.

وأفادت مصادر إعلامية، بأن الاحتلال أدخل تروساً وحقائب داخل المسجد الأقصى، لم يُعرف ما بداخلها، مشيرًا إلى أن ذلك يأتي بهدف تأمين مسار اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى بالتزامن مع عيد الفصح التوراتي.

في الوقت نفسه قيدت قوات الاحتلال وصول المصلين إلى المسجد الأقصى  لأداء صلاة الفجر، ومنعت الشبان الذين تقل أعمارهم عن 40 عام من الدخول إلى “الأقصى”، إلا بتسليم بطاقات الهوية الخاصة بهم.

كما اعتقلت القوات عدداً من الشبان من مناطق مختلفة في مدينة القدس المحتلة، عُرف من بينهم 9 مقدسيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى