أحدث الأخباررئيسيةشؤون فلسطينية

الجبهة الشعبية تؤكد مواصلة جهودها للوصول لتوافق وطني يعيد بناء النظام السياسي الفلسطيني

مشددةً على حق الانتخابات قانونيًا ودستوريًا وديمقراطيًا

إذاعة صوت الشعب

أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين على أنها ستواصل لقاءاتها ومشاوراتها مع كل الأطراف لضمان الوصول إلى توافق وطني يعيد بناء النظام السياسي الفلسطيني، مشيرةً إلى أن: “وفي القلب من ذلك إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية على أسسٍ وطنية وديمقراطية، بما يُجنب الساحة الفلسطينية المزيد من التعقيدات، وتعميق الانقسام ومأساته”.

وشددت الجبهة على أن الانتخابات حق قانوني ودستوري وديمقراطي، وذلك خلال سلسلة من لقاءات ومداولات جرت مع قوى وأحزاب ومؤسسات مجتمع مدني ناقشت خلاله استحقاق إجراء المرحلة الثانية من انتخابات المجالس البلدية.

وقالت في بيانٍ لها إن: “الحوار الوطني ضرورة وطنية للتوافق على إجراء الانتخابات المحلية ضمن رؤية وطنية شاملة، تشمل انتخابات ” رئاسية، تشريعية، مجلس وطني، نقابات، مجالس طلبة…الخ” وفق روزنامة وطنية”.

ومن المقرر إقامة المرحلة الثانية من الانتخابات المحلية (البلديات) في مارس/آذار المقبل، والتي جرت المرحلة الأولى منها بشكل جزئي في الضفة الغربية المرحلة الأولى في 11ديسمبر/كانون الأول الماضي وذلك بعد مقاطعة قطاع غزة لهذه الانتخابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى