رئيسيةشؤون فلسطينية

حقوق العاملين بغزة لإذاعتنا: يجب ضمان حماية القانون “الاسرائيلي” للعامل الفلسطيني في الداخل المحتل

معقباً على حادثة تصاريح العمال

إذاعة صوت الشعب

أكد مسؤول الوحدة القانونية و المتحدث باسم مركز الديمقراطية وحقوق العاملين بقطاع غزة علي الجرجاوي، على ضرورة حماية القانون الدولي للعامل خاصة القانون “الاسرائيلي” الذي سيطبق على العامل الفلسطيني لدى الاحتلال.

وقال الجرجاوي خلال حديثه لبرنامج “نبض البلد” عبر إذاعة صوت الشعب، اليوم الأربعاء :” تفاجئنا صباح اليوم بعشرات الآلاف من العمال إلى مقرات الغرف التجارية، الذين فقدوا كل سبل الحياة والعيش الكريم في غزة”، مضيفاً أنه حاول التواصل مع أكثر من جهة رسمية.

وأوضح أن الغرفة التجارية ليست صاحبة اختصاص في التواصل مع العمال ، وإنما لها الحق فيما يتعلق بتصاريح التجار ومتابعة مشاكلهم.

وتابع أن الجهات الرسمية ودائرة التشغيل في وزارة العمل ليس لديها أي علم حول الموضوع، مؤكداً أن المواطن الذي يعمل بموجب تصريح تاجر أو عامل لا يتم الاعتراف له بأي حق من الحقوق، بالإضافة إلى حرمانهم من المساعدات في إطار المؤسسات والمشاريع الموجودة.

ولفت إلى أن المخابرات الإسرائيلية تبتز الناس الذين يذهبون بتصاريح علاجية، مدركاً حجم الخطورة على العمال الذين لا يملكوا أي شيء ، مضيفاً:” على وجود إطار قانوني لا بد العمل فيه، وجهة رسمية مسؤولة عن العمال و عن قاعدة بياناتهم”.

وختم الجرجاوي حديثه بأن العمال ذهبوا لمقرات الغرف التجارية نتيجة المتغيرات المتلاحقة يومياً على أرض الواقع، هو ما دفعهم للبحث عن الدعم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى