صحة

كيف نتقي أمراض القلب؟

إذاعة صوت الشعب

خلصت الدراسة التي أُجريت على عينات دم أكثر من 4 آلاف شخص بالغ، أن الأشخاص الذين يتناولون كميات أكبر من دهون الألبان أقل تعرضا لمخاطر الإصابة بأمراض القلب.

وكانت دراسات سابقة قد أظهرت أن تناول كميات أكبر من منتجات الألبان كاملة الدسم ارتبط بعدم زيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب، وفي بعض الأحيان بالوقاية منها، لكن تلك الدراسات كانت تعتمد أساسا على ما يصرح به المشاركون حول طبيعة نظامهم الغذائي.

أما الدراسة الجديدة التي أجريت في السويد، فقد استخدمت عينات الدم لمعرفة كمية منتجات الألبان المستهلكة بكل دقة. وتمت متابعة المشاركين لمدة 16 عاما في المتوسط، لمعرفة عدد الأشخاص الذين أصيبوا بنوبات قلبية أو سكتات دماغية أو غيرها من اضطرابات الدورة الدموية، وعدد الذين ماتوا جراء هذه المشاكل الصحية.

وبعد أخذ العديد من العوامل في الاعتبار، مثل العمر والدخل ونمط الحياة والأمراض أخرى، خلصت الدراسة إلى أن خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية كان في أدنى مستوياته بالنسبة للأشخاص الذين لديهم مستويات عالية من الأحماض الدهنية في الدم، أي الذين يتناولون كميات كبيرة من دهون الألبان.

وقام الباحثون بتحليل 17 دراسة مماثلة في دول أخرى، وقد دعمت ما توصلوا إليه من نتائج.

وقالت الدكتورة كاثي تريو، من معهد جورج للصحة العالمية، والمؤلفة الرئيسية للدراسة، إن البحوث أظهرت منذ فترة أن بعض منتجات الألبان، خاصة المنتجات المخمرة، لها فوائد عديدة على القلب، مؤكدة أن “الدهون الأخرى، مثل الدهون الموجودة في المأكولات البحرية والمكسرات والزيوت النباتية غير الاستوائية، قد يكون لها فوائد صحية أكبر من دهون الألبان”.

أغذية مفيدة للقلب:

الثوم

وفقا لدراسات، إن مستخلص الثوم قد يكون قادرا على خفض ضغط الدم ومحاربة أمراض القلب والمساعدة في الوقاية بسبب خصائصه الفريدة المضادة للأكسدة، وذلك وفقا لتقرير نشرته دويتشه فيله.

الجوز

يتميز الجوز بمذاق لذيذ إضافة إلى النكهة الرائعة التي يضيفها على بعض الأطعمة والسلطات. إلى جانب ذلك، يعتبر الجوز من الأغذية المهمة للصحة، حيث يحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية الغنية.

ويعتقد الخبراء أن تناول الجوز يوميا قد يقلل من خطر الإصابة بالعديد من أمراض القلب والأوعية الدموية، وذلك وفقا لتقرير في دويتشه فيله.

التوت البري أو الأزرق

مذاق حلو ونكهة مميزة، ومفيد جدا لتعزيز المناعة. إلى جانب ذلك، كشفت دراسة نشرت في المجلة الأميركية للتغذية السريرية -وفقا لتقرير دويتشه فيله- أن تناول 150 غراما من التوت الأزرق يوميا قد يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة تصل إلى 15%.

وأشارت الدراسة إلى أن تغيير نمط الحياة، بما في ذلك تعديل النظام الغذائي، يمكن أن يساعد أيضا.

التفاح

وفقا للدراسة الأميركية، وُجد أن النساء اللائي يأكلن التفاح بانتظام تقل لديهن مخاطر الإصابة بأمراض الشريان التاجي بنسبة 13 إلى 22%، مقارنة بالنساء اللواتي لم يتناولنه على الإطلاق.

 الفواكه الحمضية

يشتهر البرتقال والليمون باحتوائهما على مستويات عالية من فيتامين “سي” (C) الذي يساعد بدوره في تعزيز المناعة. بالإضافة إلى ذلك، تساعد ثمار الحمضيات أيضا في الحفاظ على مستويات الكوليسترول والسيطرة عليه، مما يساعد على الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية.

مع ذلك، فإن تناول أي غذاء ليس بديلا عن مراجعة الطبيب واستشارته وتلقي العلاج الذي يوصي به. فإذا كنت مصابا بمشاكل في القلب، استشر طبيبك بشأن الفوائد المحتملة التي يمكن أن تقدمها لك الأغذية السابقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى