فنون و ثقافة

إعادة روما لقطعة من مذود ميلاد المسيح إلى بيت لحم


قرر الفاتيكان إعادة قطعة يُعتقد أنها من مذود ميلاد يسوع إلى بيت لحم بعد أكثر من 1000 عام على وجودها في أوروبا.

أمر البابا فرانسيس بإعادة القطعة الخشبية التي لا تتعدى حجم الإبهام والتي بقيت في كنيسة سانتا ماريا ماجوري في روما منذ القرن السابع، كهدية منه إلى المكان الذي تنتمي إليه.

ويتم عرض الجزء المنقول في القدس لفترة وجيزة قبل مواصلة رحلته إلى بيت لحم لتتزامن مع بدء موسم الاحتفالات بعيد الميلاد هناك.

وقال المسؤولون إنه سيتم الاحتفاظ بها الآن في كنيسة سانت كاترين الفرنسيسكانية، بجوار كنيسة المهد التي يُعرف أن عيسى ولد فيها.

قرر الفاتيكان إعادة قطعة يُعتقد أنها من مذود ميلاد يسوع إلى بيت لحم بعد أكثر من 1000 عام على وجودها في أوروبا.

أمر البابا فرانسيس بإعادة القطعة الخشبية التي لا تتعدى حجم الإبهام والتي بقيت في كنيسة سانتا ماريا ماجوري في روما منذ القرن السابع، كهدية منه إلى المكان الذي تنتمي إليه.

ويتم عرض الجزء المنقول في القدس لفترة وجيزة قبل مواصلة رحلته إلى بيت لحم لتتزامن مع بدء موسم الاحتفالات بعيد الميلاد هناك.

وقال المسؤولون إنه سيتم الاحتفاظ بها الآن في كنيسة سانت كاترين الفرنسيسكانية، بجوار كنيسة المهد التي يُعرف أن عيسى ولد فيها.

كيف وصلت بقايا المذود إلى روما؟

قرر الفاتيكان إعادة قطعة يُعتقد أنها من مذود ميلاد يسوع إلى بيت لحم بعد أكثر من 1000 عام على وجودها في أوروبا.

أمر البابا فرانسيس بإعادة القطعة الخشبية التي لا تتعدى حجم الإبهام والتي بقيت في كنيسة سانتا ماريا ماجوري في روما منذ القرن السابع، كهدية منه إلى المكان الذي تنتمي إليه.

ويتم عرض الجزء المنقول في القدس لفترة وجيزة قبل مواصلة رحلته إلى بيت لحم لتتزامن مع بدء موسم الاحتفالات بعيد الميلاد هناك.

وقال المسؤولون إنه سيتم الاحتفاظ بها الآن في كنيسة سانت كاترين الفرنسيسكانية، بجوار كنيسة المهد التي يُعرف أن عيسى ولد فيها.

كيف وصلت بقايا المذود إلى روما؟

قرر الفاتيكان إعادة قطعة يُعتقد أنها من مذود ميلاد يسوع إلى بيت لحم بعد أكثر من 1000 عام على وجودها في أوروبا.

أمر البابا فرانسيس بإعادة القطعة الخشبية التي لا تتعدى حجم الإبهام والتي بقيت في كنيسة سانتا ماريا ماجوري في روما منذ القرن السابع، كهدية منه إلى المكان الذي تنتمي إليه.

ويتم عرض الجزء المنقول في القدس لفترة وجيزة قبل مواصلة رحلته إلى بيت لحم لتتزامن مع بدء موسم الاحتفالات بعيد الميلاد هناك.

وقال المسؤولون إنه سيتم الاحتفاظ بها الآن في كنيسة سانت كاترين الفرنسيسكانية، بجوار كنيسة المهد التي يُعرف أن عيسى ولد فيها.

كيف وصلت بقايا المذود إلى روما؟

قرر الفاتيكان إعادة قطعة يُعتقد أنها من مذود ميلاد يسوع إلى بيت لحم بعد أكثر من 1000 عام على وجودها في أوروبا.

أمر البابا فرانسيس بإعادة القطعة الخشبية التي لا تتعدى حجم الإبهام والتي بقيت في كنيسة سانتا ماريا ماجوري في روما منذ القرن السابع، كهدية منه إلى المكان الذي تنتمي إليه.

ويتم عرض الجزء المنقول في القدس لفترة وجيزة قبل مواصلة رحلته إلى بيت لحم لتتزامن مع بدء موسم الاحتفالات بعيد الميلاد هناك.

وقال المسؤولون إنه سيتم الاحتفاظ بها الآن في كنيسة سانت كاترين الفرنسيسكانية، بجوار كنيسة المهد التي يُعرف أن عيسى ولد فيها.

كيف وصلت بقايا المذود إلى روما؟

قرر الفاتيكان إعادة قطعة يُعتقد أنها من مذود ميلاد يسوع إلى بيت لحم بعد أكثر من 1000 عام على وجودها في أوروبا.

أمر البابا فرانسيس بإعادة القطعة الخشبية التي لا تتعدى حجم الإبهام والتي بقيت في كنيسة سانتا ماريا ماجوري في روما منذ القرن السابع، كهدية منه إلى المكان الذي تنتمي إليه.

ويتم عرض الجزء المنقول في القدس لفترة وجيزة قبل مواصلة رحلته إلى بيت لحم لتتزامن مع بدء موسم الاحتفالات بعيد الميلاد هناك.

وقال المسؤولون إنه سيتم الاحتفاظ بها الآن في كنيسة سانت كاترين الفرنسيسكانية، بجوار كنيسة المهد التي يُعرف أن عيسى ولد فيها.

كيف وصلت بقايا المذود إلى روما؟

كيف وصلت بقايا المذود إلى روما؟


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق